الرئيسية / اخبار البلد / لعبة تركس تودي بحياة شاب في مطعم بدمشق

لعبة تركس تودي بحياة شاب في مطعم بدمشق

قالت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” إن شابًا قتل في مطعم بمشروع دمر في دمشق بسبب خلاف مع صديقه حول لعبة الشدة.

وقالت صفحة “أخبار الهاون بدمشق” عبر “فيس بوك” اليوم، الخميس 6 تموز، إن “الشاب حكم الشللي، البالغ من العمر 16 عامًا، قتل على يد زميله من عائلة آل التقي، بسبب الخلاف على لعبة الشدة”.

وأضافت الصفحة أن خلافًا وقع بين الشللي وزميله الذي أحضر مسدسًا من سيارته وأطلق النار عليه ما أدى إلى وفاته فورًا.

وقال متابعون إنه ألقي القبض على أحد أصدقاء الجاني الذي لاذ بالفرار مباشرة.

ناشطون اعتبروا أن سبب الخلاف كان حول لعبة القمار التي انتشرت بشكل كبير بين الشباب في المقاهي السورية، الفترة الماضية.

وطالب ناشطون حكومة النظام السوري بمحاربة ظاهرة انتشار السلاح بأيدي الجميع وخاصة الشباب.

وتساءل بشير البوشي عبر حسابه في “فيس بوك”، “كيف شباب بهيك عمر مسلحين، معقول التخلف والإجرام والوحشية”، مطالبًا القيام بحملة سحب السلاح من كل المواطنين.

وشهدت المناطق الخاضعة لسيطرة النظام انتشار السلاح بشكل كبير في أيدي الشباب بعد تسهيلات في منح “بطاقة سلاح” أو الانضمام إلى الدفاع الوطني.

وكان مدير الأمن الجنائي في سوريا، نظام الحوش، قال العام الماضي، إنّ العدد الإجمالي للجرائم الجنائية انخفض بشكل كبير مؤخرًا في المناطق السورية، في الوقت الذي انتشرت فيه جرائم “غريبة عن مجتمعاتنا”.

 

 

شاهد أيضاً

النظام يستخدم كافة آلات القتل الممنهجة بريف دمشق رغم الحصار المطبق على الغوطة الشرقية

قصف جوي ومدفعي عنيف يتعرض له ريف دمشق الشرقي فقد استشهد مدني وإصابة آخرين جراء …

تعليق واحد

  1. كلمة شهيد صارت مغيطة!!!! حتى الي مات ع القمار؟!!! هزلت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copy Protected by Chetan's WP-Copyprotect.